الثلاثاء, 21 أيار 2019

مركز (مدا ) ينظم ندوة حول العنف الأسرى

Published in الأخبار الخميس, 21 تشرين2/نوفمبر 2013 11:54

 نظم مركز دراسات المجتمع (مدا) ندوةحول العنف الأسرى من منظور اجتماعي ونفسي وقانوني في الثالثة عشر من نوفمبر بقاعة المركز  تحدث فيها الدكتور الدسوقي جلال أستاذ الاجتماع بجامعة الخرطوم وعقب عليها الدكتور عبد الباقي دفع الله . حيث ذكرت  الأستاذة أميرة الفاضل أن الندوة تأتى في إطار اهتمام المركز بمعالجة القضايا المجتمعية والظواهر السالبة التي دخلت على المجتمع السوداني وذلك من خلال معرفة الخلل وطرح الآراء والأفكار حوله وإيجاد حلول له وان الندوة تختص بالعنف الأسرى الذي ظهر في الآونة الأخيرة بشكل مخيف . من جانبه كشف اللواء شرطة محمد احمد على مدير دائرة الجنايات بالخرطوم عن تلقى الشرطة أكثر من بلاغ يوميا حول التحرش الجنسي والاغتصاب تجاه الأطفال معتبرا إن الأمر خطير ويحتاج إلى وقفة المجتمع بأثره لمحاربة ومعاقبة وكشف مرتكبي هذه الأفعال وتكثيف الجهود الشرطية للكشف عن هذه الجرائم ومحاربتها . ونادي بتكامل الأدوار بين الشرطة والمواطن لحماية الأطفال من العنف الأسرى والمجتمعي . من جانبها أشارت الأستاذة شذى الأمين ممثل وحدة حماية الطفل إلى وجود عنف غير مجرم بسبب عدم وجود نصوص في القانون السوداني تعاقب مثل هذه الأفعال وكشفت الورقة العلمية التي  قدمها الدكتور الدسوقي جلال الدين أستاذ علم الاجتماع بجامعة الخرطوم عن تعرض 38 امرأة من بين 100 متزوجة للعنف الأسرى مرجحا العنف إلى التعامل بغلظة والاستهزاء والاهانه . وتوصلت الورقة  إلى إن 90% من أنواع العنف سببها الفهم الخاطئ للدين . وطالب المتحدثون في الندوة إلى تطبيق القانون وتنفيذ الاتفاقيات والبروتوكولات التي صادق عليها السودان والتي تحظر العنف ضد المرأة والطفل بصفة خاصة.